وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد

اتصل بنا

خريطة الموقع

English site

824px عرض * 360px طول

الفريق النسائي في جائزة الملك سلمان لحفظ القرآن الكريم ينظم ورشة تعريفية

العلاقات العامة والإعلام  
 
​عقدت الأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم ورشة عمل تحضيرية لوحدة الفريق النسائي في المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها العشرين، التي تبدأ بمشيئة الله تعالى في الثامن من شهر جمادى الآخرة 1439هـ وتستمر خمسة أيام بالرياض. ونوَّهت رئيسة الفريق النسائي الدكتورة فاطمة بنت إبراهيم النفيسة في مستهل اللقاء بالمشاريع القرآنية الجبارة، والجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة خدمةً للقرآن الكريم، وعناية به، واهتماماً بأهل كتاب الله تعالى، وقالت في مطلع الجلسة إنَّ جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره بشقيها البنين والبنات مغنمٌ لأبناء الوطن وبناته، وفخر لكل منتسب لهذه البلاد الطيبة، وتكريم لأهل القرآن الكريم؛ لأنها برعاية كريمة، ومبادرة طيبة من خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - حرصاً على كتاب الله تعالى، وعملاً به، وتربية للناشئة عليه. وأشادت الدكتورة النفسية بما تلقاه وحدات المسابقة من تشجيع ومساندة، وتذليل للعقبات من معالي الوزير الشيخ صالح بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ، المشرف العام على المسابقة، وما يقدمه من توجيه ونصح ومتابعة، سعياً إلى غايات المسابقة العظيمة، وحرصاً على تحقيق تطلعات ولاة الأمر -وفقهم الله - بتكريم أهل القرآن وتشجيعهم والاهتمام بهم. وثمنت الدكتورة النفسية التعاون الكبير الذي تجده وحدة الفريق النسائي من الأمانة العامة للمسابقة ، وما يبذلونه من جهد كبير، يتسم بروح العمل الجماعي، والفريق المساند، من أجل تحفيز بناتنا نحو كتاب الله تعالى، وتكريمهن لما يحملنه في صدورهن من كلام المولى سبحانه. وأبانت أنَّ ورشة العمل تهدف إلى رفع مستوى جودة العمل في الفريق النسائي، والتعريف بوحدات المسابقة والمهام الموكلة إلى كل وحدة، ومناقشة خطة سير العمل، والتعرف على مواقع الوحدات والتصفيات والبرامج المنظمة، والتنسيق بين الوحدات فيما يخدم عموم المشاركات، ويبرز فتيات القرآن، ويحقق أهداف الجائزة.