وزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد

اتصل بنا

خريطة الموقع

English site

824px عرض * 360px طول

اختتام أعمال الدورة الثامنة لإعداد الدعاة

العلاقات العامة والإعلام  
​اختتمت في مقر الوزارة بالرياض ، يوم الخميس السادس والعشرين من شهر رجب 1439هـ ، أعمال الدورة الثامنة لإعداد الدعاة. وقد وجه فضيلة وكيل الوزارة المساعد لشؤون الدعوة الشيخ عبدالله بن صالح آل الشيخ ، كلمة في الحفل الختامي الذي أقيم بهذه المناسبة ، قال فيها: إن الوزارة تضطلع بشؤون الدعوة إلى الله تعالى ، وتولي ذلك عناية كبيرة؛ لتؤدي الرسالة المناطة بها على أكمل وجه ، مؤكداً أن الدعوة إلى الله مرتكز أساسي من مرتكزات العمل في الوزارة، وتعمل وفق توجيهات معالي الوزير ومعالي النائب؛ لتأهيل الدعاة، وتهيئتهم للقيام بهذه المسؤولية على أعلى المستويات. وذكَّر الشيخ عبدالله آل الشيخ الدعاة بأهمية الإخلاص في العمل، وأنهم يتسنمون مهمة من أجل وأسمى المهام ، فهي مهمة الأنبياء والرسل .. مهيباً بالدعاة إلى العمل وفق المنهج النبوي في الدعوة إلى الله وذلك بالحكمة والموعظة الحسنة ، مؤكداً أهمية عقد مثل هذه الدورات؛ لما لها من أثر بالغ في دفع مسيرة الدعوة إلى الله ــ عز وجل ــ تشجيعا وحثا وتنشيطا. وفي نهاية كلمته، عبر الشيخ عبدالله آل الشيخ عن الشكر والتقدير، وعظيم الامتنان لأصحاب الفضيلة العلماء ، وطلبة العلم ، الذي أسهموا في إلقاء محاضرات الدورة ، على مدار ستة أسابيع. ووجه الشيخ عبدالله بن صالح آل الشيخ الشكر للدعاة؛ على تحملهم المسؤولية للقيام بهذه المهمة العظيمة .. كما شكر المدير العام للإدارة العامة لمراكز الدعوة وتوجيه الدعاة بالوزارة الدكتور أحمد بن عيسى الحازمي على جهوده ومنسوبي الإدارة في إقامة الدورة وتنظيمها ومتابعة فعالياتها . من جهته ، أبان الدكتور أحمد الحازمي ، أن محاضرات الدورة ــ التي شارك في إلقائها سماحة المفتي العام للمملكة رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ ، وعدد من أصحاب المعالي أعضاء هيئة كبار العلماء ، ونخبة من العلماء والدعاة وطلبة العلم ــ تناولت عدداً من الموضوعات، من أهمها (أدوات الأمن الفكري ودور الداعية في نشرها، وموقف الداعية من الفتن ، وإسهامات الدعاة في تحقيق رؤية المملكة 2030 ، وجهود المملكة في الدعوة بالخارج ، وإسهام الداعية في تعزيز الوسطية في المجتمع وتوعيتهم بمخاطر الأفكار المنحرفة ، وموقف الداعية من الأحزاب والمناهج المعاصرة ، والتأهيل العلمي للداعية في الرد على الأفكار المنحرفة، ودعوة الإمام المجدد الشيخ محمد بن عبدالوهاب). كما تضمنت فعاليات الدورة لقاءات للمشاركين فيها مع معالي الوزير الشيخ صالح بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ ، ومعالي نائب الوزير لشؤون المساجد والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري. وانتهى فضيلته قائلاً : إن تنظيم هذه الدورة يأتي ضمن سلسلة من البرامج التي تنفذها الوزارة؛ لتطوير العمل والرفع من كفاءة منسوبيها ، بتوجيه من معالي الوزير الشيخ صالح آل الشيخ ، ومعالي نائب الوزير لشؤون المساجد والدعوة والإرشادالدكتور توفيق السديري، ومتابعة وكيل الوزارة المساعد لشؤون الدعوة والإرشاد الشيخ عبدالله آل الشيخ . وفي ختام الحفل، سلم فضيلة وكيل الوزارة المساعد لشؤون الدعوة شهادات الحضور للدعاة ، ودروعا تذكارية للجهات التي أسهمت في تنظيم الدورة.