وزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد

اتصل بنا

خريطة الموقع

English site

824px عرض * 360px طول

د. الصامل: توحيد الله ومتابعة السنة المطهرة أمران يدخلان المرء الجنة

العلاقات العامة والإعلام  
 
ألقى فضيلة وكيل الوزارة للشؤون الإسلامية الدكتور عبدالله بن محمد الصامل محاضرة علمية بالمركز الإسلامي بمدينة ماليه بجمهورية المالديف، في إطار برنامج زيارته الحالية لتوقيع البرنامج التنفيذي لمذكرة التفاهم بين وزارتي الشؤون الإسلامية في البلدين. 
وتناولت المحاضرة التي ألقاها الدكتور عبدالله الصامل خلال زيارته للمركز الإسلامي في مدينة ماليه، الحديث عن نعم الله تعالى على عباده وأنها لا تعد ولا تحصى مستدلاً بقوله تعالى (وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها)، مؤكداً أن أعظم نعمة وهبها الله للعبد هي دين الإسلام نعمة الدين العظيم الذي قال الله فيه (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا). 
كما تناولت المحاضرة بيان فضل الله على العبد وأن ليس هناك منة ولا فضل من العبد كما قال تعالى :( يمنون عليك أن أسلموا قل لا تمنوا عليّ إسلامكم بل الله يمن عليكم أن هداكم للإيمان إن كنتم صادقين)، قائلا فضيلته إن الله غني عن البشر بقوله تعالى: (يا أيها الناس أنتم الفقراء إلى الله والله هو الغني الحميد). 
وشرح فضيلته خلال المحاضرة الحديث القدسي (يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئًا يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحد منكم ما نقص ذلك من ملكي شيئًا). 
وذكر الصامل كيفية شكر الله على نعمة الإسلام والدين والهداية وذلك بأمرين وهما: الأول هو إخلاص العبادة لله وحده لا شريك له مستدلا بقوله تعالى (قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين..) أي لا نستغيث ولا نصلي إلا لله عز وجل، فلا يملك أحد النفع والضر إلا الله لا نبي مرسل ولا ملك كريم قال الله تعالى لنبيه عليه السلام (قل لا أملك لنفسي نفعا ولا ضرا إلا ما شاء الله) وهذا هو التوحيد. 
والأمر الثاني متابعة النبي صلى الله عليه وسلم فإذا كنا نحب محد عليه السلام والسلام علينا أن نتبعه في أوامره ونهيه (قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم) فهذان الأمران تمسكوا بهما الإخلاص ومتابعة السنة المطهرة، فلن يدخل الجنة أحد إلا إذا حقق هذا الأمران العظيمان إخلاص العمل والمتابعة، واختتمت المحاضرة بأهمية الأمن والاجتماع ووحدة الصف والكلمة. 
وتم ترجمة المحاضرة باللغة المالديفية من قبل الشيخ محمد لطيف أحد دعاة الوزارة، حيث تأتي هذه المحاضرة ضمن برامج الزيارة التي جاءت بتوجيهات ومتابعة معالي الوزير الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ. ​