وزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد

اتصل بنا

خريطة الموقع

English site

824px عرض * 360px طول

الوزارة توقع اتفاقية تعاون مع مؤسسة خدمات التنفيذ المثالية

العلاقات العامة والإعلام  
 
بحضور معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري ، وقعت الوزارة يوم الثلاثاء الثاني والعشرين من شهر جمادى الآخرة 1438هـ، اتفاقية تعاون مع مؤسسة خدمات التنفيذ المثالية . وفي بداية حفل التوقيع ، وجه معالي الدكتور توفيق السديري كلمة شكر في مستهلها العاملين في الإدارة العامة للمؤسسات الخيرية في الداخل ، التي تتولى الإشراف على المكاتب التعاونية في مختلف مناطق المملكة ، كما شكر المؤسسة على ما قدموه من جهد وما تم خلال الفترة الماضية من بحث ومفاوضات تكلل بالوصول إلى الصيغة المناسبة . وقال معاليه : إن توقيع الاتفاقية بين الوزارة والمؤسسة يأتي في إطار دعم الوزارة للمكاتب التعاونية للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات من خلال هذا الحساب الموحد للتبرع للمكاتب التعاونية ، التي هي من أهم أذرع الوزارة في الميدان ، وهي تقوم بواجب الدعوة إلى الله ــ سبحانه وتعالى ــ الذي هو جزء مهم من هذه الولاية العظيمة التي أسندها ولــــــــــي الأمر ــ حفظة الله ــ إلى هذه الوزارة ، وهي ولاية الدعوة إلى الله ــ سبحانه وتعالى ــ. وأضاف : أن الوزارة انطلقت ــ ولله الحمد ــ منذ إنشائها إلى دعم وتوسيع قاعدة المكاتب التعاونية للدعوة والإرشاد لتكون معيناً للوزارة في أداء رسالتها ، لأن الدعوة إلى الله ــ سبحانه وتعالى ــ لا تقوم فقط على الدعاة الرسميين ، لأنها لو كانت كذلك لما استطعنا أن نقوم بالواجب لكن الدعوة إلى الله في هذه البلاد المملكة العربية السعودية متاحة لكل مؤهل لذلك ، وفق إطار تنظيمي تم ترتيبه وتنسيقه عبر المؤسسات الدعوية ، ومن أهمها هذه المكاتب . وجدد معاليه التأكيد على أن المكاتب التعاونية جزء لا يتجزأ من الوزارة ، والعاملون فيها من الدعاة ونحوهم يعملون وفق سياسة هذه الوزارة التي هي سياسة هذه الدولة المباركة في أداء هذه الرسالة، رسالة الدعوة إلى الله تعالى .. مبيناً أن أعمال الوزارة كلها تتناغم مع الرؤية الجديدة للمملكة ، وبرنامج التحول الوطني ، وهذه إحدى ثمراتها في تفعيل العمل التطوعي والعمل الخيري في أعمال الوزارة ، وها نحن الآن نرى ثمرة من هذه الثمرات التي ستنعكس ــ إن شاء الله ــ إيجاباً على أداء المكاتب التعاونية وستستفيد منها . وأردف معاليه يقول : إن المكاتب التعاونية متفاوتة من حيث القدرة على الحصول على الدخل والتبرعات ، لذلك رأت الوزارة أن يكون هناك حساب يتم من خلاله استقبال التبرعات ، ويتم من خلال هذا الحساب التوزيع على المكاتب التعاونية وفق الآلية النظامية التي أقرتها الدولة ، ووفق سياسة واضحة وشفافة يطلع عليها الجميع . وأنهى معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية حديثه مكرراً الشكر للعاملين في الإدارة وفي المؤسسة، وجميع العاملين في المكاتب التعاونية ، وقال : سنظل ــ بإذن الله ــ نعمل يدا واحدة بعضنا يسدد ويكمل البعض الآخر لأداء هذه المهمة والرسالة ، وهذه الوظيفة العظيمة ، التي هي وظيفة الرسل ــ عليهم الصلاة والسلام ــ في إبلاغ رسالة التوحيد إلى الناس كافة سواء داخل المملكة أو خارجها من خلال قطاعات الوزارة المختلفة التي تعمل كل في اختصاصها . بعد ذلك تم توقيع الاتفاقية ، حيث وقعها عن جانب الوزارة المدير العام للمؤسسات الخيرية في الداخل عبدالله بن عايد العبدي ، وعن جانب المؤسسة فهد بن أحمد الحمد . ويأتي توقيع الاتفاقية بين الوزارة والمؤسسة ، بهدف تطوير عمل المكاتب التعاونية للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات ، والاستفادة من الوسائل العصرية ، سواء في مجال الاتصالات ، أو المجالات التقنية ، في نشر الدعوة الإسلامية على المنهج الصحيح ، وبيان سماحة الدين والدعوة إليه بالحكمة والموعظة الحسنة . وقد شهد حفل التوقيع عدد من مسؤولي المكاتب التعاونية في المملكة ، التي يتجاوز أعدادها (412) مكتباً . ​