وزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد

اتصل بنا

خريطة الموقع

English site

824px عرض * 360px طول

معالي الوزير يوجه بفرش فاخر لمسجد العباس بالطائف

العلاقات العامة والإعلام  
​وجه معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، بفرش مسجد العباس الكائن بوسط محافظة الطائف، فرشا فاخرا يغطي مساحة الجامع التي تبلغ ١٥ ألف متر مربع. 
جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التي قام بها معالي الوزير، يوم أمس، لميقاتي وادي محرم وقرن المنازل ومسجد عبدالله بن عباس، حيث وجه بسرعة تغيير الفرش حرصا على أن يكون هذا المسجد العتيق بالمظهر اللائق، وذلك في ضوء توجيهات ولاة الأمر ــ حفظهم الله ــ، ومواكبة رؤية المملكة (2030). 
كما وجه معاليه بإسناد الجامع لشركة حراسات أمنية، وتكليف عدد من الدعاة للتوعية والإرشاد، والرفع وبشكل عاجل لكل ما يحتاجه من خدمات. 
ويعد مسجد العباس الواقع في المنطقة التاريخية وسط محافظة الطائف، والذي بني عام ٥٩٢ من الهجرة، من أقدم مساجد العالم الإسلامي، ومن أهم الآثار الإسلامية الدالة على سمو رسالة الإسلام في إخراج الناس من ظلمات الجهل إلى نور العلم، إذ ظل منبرًا علميًا لطلبة العلم في مصر، والشام، والعراق، ومختلف أرجاء العالم الإسلامي الذين يبحثون في علوم الشريعة، وأصول الفقه، وعلم الحديث، والتفسير، واللغة، والنحو والصرف، والتاريخ. 
الجدير بالذكر أن المسجد سمي باسم حبر الأمة الصحابي الجليل عبدالله بن عباس رضي الله عنهما، الذي أحب التنقل بين الشام والمدينة المنورة ومكة المكرمة والطائف طلباً للعلم ونقلاً للعلوم الشرعية وتعليمها للناس، واتخذ ــ رضي الله عنه ــ الطائف مقراً له ومسكناً لقربها من البلد الحرام، حيث ظل بها حتى توفي ودفن بها ــ رضي الله عنه ــ عام ٦٨ من الهجرة، ويحرص كثير من الحجاج والمعتمرين والزوار لزيارته والصلاة فيه لما له من مكانة كبيرة في نفوس المسلمين كافة.