وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد

اتصل بنا

خريطة الموقع

English site

824px عرض * 360px طول

معالي الوزير اجتمع مع وزير الشؤون الإسلامية الجيبوتي في جدة

العلاقات العامة والإعلام  
​عقد معالي وزيــــــــر الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بـــــــن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ ، في مكتب معاليه بمحافظة جدة يوم الثلاثاء الرابع من شهر رمضان الجاري 1438هـ ، اجتماعاً مع معالي وزير الشؤون الإسلامية والثقافة والأوقاف بجمهورية جيبوتي الأستاذ مؤمن حسن بري ، الذي يزور المملكة حالياً . وجرى خلال الاجتماع ــ الذي حضره السفير الجيبوتي لدى المملكة عميد السلك الدبلوماسي ضاء الدين بامخرمة , والوفد المرافق للوزير الجيبوتي ، وفضيلة مستشار معالي الوزير للحج والعمرة والإعلام الشيخ طلال بن أحمد العقيل ، والمستشار بوكالة الوزارة للشؤون الإسلامية مدير إدارة الاتفاقيات الأستاذ سلمان بن عثمان العثمان ـــ بحث أوجه التعاون الثنائي بين الوزارتين فيما يخدم العمل الإسلامي في مختلف مجالاته . وفي ختام المحادثات ، وقع معالي الوزير الشيخ صالح آل الشيخ مع معالي الوزير الجيبوتي مؤمن حسن بري ، اتفاقية للتعاون الثنائي في مجال الشؤون الإسلامية، من أبرز بنودها التعاون بين الجانبين في التعريف بالإسلام ، وبيان محاسنه ، وسماحته ، وموقفه من القضايا المعاصرة ، والتعاون في مجال شؤون المساجد وعمارتها وصيانتها ، وتبادل الخبرات فيها ، إضافة إلى تبادل الخبرات في مجال خدمة القرآن الكريم ، والسنة النبوية . وأكد معالي الوزير الشيخ صالح آل الشيخ ــ في تصريح له ــ أن الاتفاقية ستعمل على توضيح المفهوم الصحيح للاسلام وسماحته للشباب باستخدام الوسائل الحديثه في مجال الإعلام . ورفع آل الشيح الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـــ حفظه الله ــ , ولفخامة رئيس جمهورية جيبوتي على دعمهما لكل ما يعزز العمل الاسلامي بين المملكة وجمهورية جيبوتي . من جانبه قدّم معالي الوزيرالجيبوتي شكره لحكومة المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين ــ أيده الله ــ على ما تقوم به في خدمة الاسلام والمسلمين ,مؤكداً أن اجتماعه مع معالى وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد كان مثمراً لصالح البلدين , وأن الاتفاقية التى تم توقيعها ستنعكس آثارها على العمل الاسلامي الذى نعمل سويا لاظهاره بالصورة الصحيحة . الجدير بالذكر أن الوزير الجيبوتي قد وصل إلى المملكة يوم أمس الأول في زيارة تستغرق عدة أيام ، أدى خلالها مناسك العمرة ، كما يتضمن برنامج زيارته والوفد المرافق له في مكة المكرمة زيارة مجمع الملك عبدالعزيز لصناعة كسوة الكعبة المشرفة ، ورابطة العالم الإسلامي ، وجامعة أم القرى .. فيما يتضمن برنامج زيارة معاليه في المدينة المنورة ، الصلاة في المسجد النبوي ، والسلام على رسول الله ــ صلى الله عليه وسلم ــ وصاحبيه ، وزيارة مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف ، ومعرض أسماء الله الحسنى .