وزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد

اتصل بنا

خريطة الموقع

English site

824px عرض * 360px طول

معالي نائب الوزير يطمئن على صحة "خطيب الجمعة" المعتدى عليه

العلاقات العامة والإعلام  
 
​اطمأن معالي نائب الوزير الدكتور يوسف بن محمد بن سعيد على الحالة الصحية لإمام وخطيب جامع آل زينب بالنماص التابعة لمنطقة عسير من خلال الاتصال الهاتفي الذي تلقاه الشيخ علي حسن مجدوع الشهري، الذي تعرض لحادثة طعن وهو على منبر الجمعة قبل الشروع في الخطبة يوم أمس، حيث أصابت الطعنة كتف الإمام الأيسر ونقل على إثرها المستشفى. 
وتمنى معاليه له موفور الصحة والعافية، وأن يجمع الله له بين الصحة والعافية، مؤكداً دعم ومساندة الوزارة بقيادة معالي الوزير آل الشيخ له. 
بدوره.. عبر خطيب جامع النماص "علي الشهري" عن شكره وتقديره لمعالي النائب على الوقفة الإنسانية الغير مستغربة من معاليه في متابعة حالته الصحية، مضيفًا أنها وقفة تعني له الكثير. 
وكان معالي الوزير قد وجه فرع الوزارة بمنطقة عسير بمتابعة الحالة وتقديم العون والمساعدة للإمام، والتنسيق مع الأجهزة الأمنية كافة لإنهاء الإجراءات المتعلقة بقضية الخطيب. 
علمًا بأن الإمام "الشهري" يتجاوز الخمسين عاما، وقضى أكثر من 20 عامًا إمامًا وخطيبًا للجامع.